Tuesday, July 18, 2017

صدرية الملك أمون إم اوبت الموجوده بالمتحف المصرى بالقاهرة

كان أمون إم اوبت فرعون مصري قديم من الأسرة ال 21,  كان إبنا للفرعون بسوسنس الأول. مصر السفلى .

صدرية الملك أمون إم اوبت مطعمة بالذهب.

تشكلت الصدرية فى إطار المعماري يمثل المعبد, وفي الوسط جعران يحمل قرص الشمس.

وقيل ايضا ان الصدرية هي على شكل ضريح، مع الآلهة الأنثوية آلهة إيزيس والإلهة نيفتيس في شكل معكوس كصورة المرآه (إلى اليسار واليمين)، يحيط جراب خيبر من المظاهر الشمسية.

الصدريه مصنوعة من الذهب،و مطعمة بالاحجار واللازورد، بإرتفاع 9.8cm.


صدرية الملك أمون إم اوبت (989 -981 قبل الميلاد، سلالة 21).
الموجوده بالمتحف المصرى بالقاهرة

جمعت لكم المعلومات
منال رأفت


  Amenemope was an ancient Egyptian pharaoh of the 21st Dynasty.

  Pectoral of King Amenemope (989 –981 BC, 21st Dynasty). 

Inlaid gold pectoral of 21st dynasty king Amenemope of Sais, Lower Egypt.
Architectural frame representing a temple, in the centre a scarab holding a solar disc.

 The pectoral is in the shape of a shrine, with feminine deities goddess Isis and goddess Nephtys in a mirrored pose (To the left and right), flanking the Kheper scarab of solar manifestations.

  Gold, lapiz lazuli, fayence, height 9.8cm.


 Ancient Egypt.

Egypt, Cairo, Egyptian Museum.



A photo for the pectoral  from the Egyptian Museum


I had collected it for you 
Thanks
Manal Raafat


Saturday, July 15, 2017

واحة الفرافرة ... ما أجمل صحراءك يا مصر

هل زرت الصحراء المصريه فى اى مكان فيها ؟؟؟
هنا جنة الفرافرة فى قلب الصحراء 
فى مصر 
هيا تجول معنا و شاهد ما لم تره من قبل 


الصحراء البيضاء

واحة الفرافرة
واحة الفرافرة هي واحة صغيرة بصحراء مصر الغربية‏ عاصمتها بلدة الفرافرة، وتقع على بعد 170 كم جنوب الواحات البحرية تبعد عن القاهرة 627 كم. ذاعت شهرتها في العالم ووضعت تحت الأضواء سياحيا وعلميا بسبب موقعها وتاريخها‏‏ ونوعية صخورها وأشكالها‏ وجوها المشمس الدافئ‏‏ وجبال الكريستال بمنطقة الفرافرة

وتشتهر واحة الفرافرة بتقاليدها وعاداتها القوية، يقع الجزء الأقدم للقرية على سفح تل بجانب بساتين نخيل محاطة بالنخيل، وتوجد على مسافة قريبة منها ينابيع الكبريت الحارة وبحيرة المفيد، كما يحيط بالواحة عدد من العيون الطبيعية وكثير من أشجار النخيل والزيتون

كما يوجد بالواحة بئر تسمى "بئر ستة" وتوجد على بعد ستة كيلومترات إلى الغرب من مدينة الفرافرة وتبلغ درجة حرارة مائها 24 مئوية على مدار العام، وتوجد بها الصحراء البيضاء ذات الشهرة العالمية التي يقصدها السائحون من جميع أنحاء العالم، والتي أصبحت محمية طبيعية في العام 2002م تبلغ مساحتها 3010 كم

تاريخ الواحة يرجع تاريخها إلى العصر الفرعونية منذ الأسرة العاشرة في القرن الحادي والعشرين قبل الميلاد وكانت تسمى "تا أحت" أي أرض البقرة وأطلق عليها المصريين القدماء هذا اللقب لكثرة المراعي والابقار بها‏.‏.

في العصور الرومانية كانت الفرافرة والواحات الداخلة والواحات البحرية هي أرض الحبوب للإمبراطورية الرومانية وسميت أرض الغلال

ويوجد في وسط الفرافرة بقايا قصر يسمى قصر الفرافرة مشيد بالطوب اللبن وقصر أبو منقار وهى آثار بقايا أبنية ترجع إلى العصر الروماني كما يوجد بضع مقابر أخرى صخرية خالية من النقوش وبقايا معبد روماني عند منطقة تدعى "عين بس"‏

في العصر المسيحي الأول كانت الفرافرة ملاذا للمصريين المسيحيين الذين اضطهدهم الرومان وفر كثير من المسيحيين إلي الفرافرة وتركوا بصماتهم واضحة في مناطق القس أبوسعيد وعين أبشواي ووادي حنس وكلها أسماء مسيحية مصرية‏.‏

فى الفترات الزمنيه التاليه لهذا ازدهرت تجارة البلح والزيتون بين الفرافرة ووادي النيل فكانت قوافل الجمال تحمل منتجات الواحة إلي ديروط علي النيل وترجع بالأقمشة والشاي وكل ما تنتجه أرض وادي النيل والفرافرة‏.‏

من المعالم الأثرية بها
 أصبحت الفرافرة حاليا مزارا لكثير من رحلات السفاري وعشاق الطبيعة والعلم‏‏
يوجد يها قصر الفرافرة مبنى بالطوب اللبن و قصر أبو منقار وهى بقايا أبنية ترجع إلى العصر الرومانى

الصحراء البيضاء  هى أرض طباشيرية إلي الشمال من الواحة والمعروفة باسم الصحراء البيضاء وبها من الأشكال الطبيعية ما ينبهر به السائح‏،‏ فقد شكلت الرياح كثيرا من الأنماط الصخرية علي هيئة عش الغراب وأخرى علي هيئة أعمدة حجرية بيضاء أو حوائط طباشيرية أو مخروطية‏الشكل، وأصبحت المنطقة متعة للسائحين يقفون فيها أياما طويلة يتمتعون بجوها الخلاب والهدوء ومناظرها العظيمة فهي تبدو من بعيد كأنها مدينة سكنية‏ وعندما تقترب منها تظنها جبالا ثلجية لنصاعة بياضها‏‏ وإذا وقفت أمام صخورها تظنها تماثيل صنعها فنان ماهر‏
متحف الصخور
علي بعد‏80‏ كم توجد بللورات الكالسيت الجميلة البيضاء في موقع فريد كفيلة بأن تكون الفرافرة تتربع علي عرش السياحة العلمية والسياحية وان تكون الواحة نفسها تأخذ منا العناية والتخطيط السليم في ترشيد المياه وحفر الآبار وزراعة الأرض المستصلحة حتي لا تملح الأرض من كثرة المياه فتربتها يروعك منظر حقولها البيضاء من الملح‏..‏ وعلينا أن نتذكر أن أربع واحات اختفت وتملحت من أرض الفرافرة‏,‏ فلنحرص عليها لتكون موقعا فريدا مميزا في مصر‏.‏

المصادر:
الويكيبيديا

نقلتها لكم
منال رأفت

زيارة إلى معبد إدفو أو معبد حورس

 
يوجد المعبد بمدينة إدفو التي تقع شمال محافظة أسوان. جنوبي الأقصر بمصر. اكتشف بها جبانات من عصر الدولة القديمة.

معبد حورس بإدفو


معبد إدفو هو ثاني معابد مصر القديمة حجما، بعد معبد الكرنك، ويمثل إحدى آخر محاولات البطالمة لبناء معابد على نسق أسلافهم هيئة وفخامة. 

احتفظ المعبد بشكله الأصلي إلى حد كبير, وألقت الكتابات الهيروغليفية التي احتفظت بشكلها الأصلي، الضوء على الطقوس المتبعة لعبادة الإله حورس والمعابد التي تُمارس فيها هذه الطقوس. و يقال بأن مبنى المعبد قد شُيد حيث دارت المعركة العظيمة بين الإله حورس والإله ست.

استغرق بناء معبد حورس نحو 180 سنة.

مصادر: 
الويكيبيديا 

نقلته لكم 
منال رأفت

نبذة مختصرة عن معابد مصر القديمة

إتسم المصرى القديم بالتدين, و كان الدين جزء أصيل فى تركيب الشخصية المصرية الفرعونية القديمة, إلى جانب حبه للفن الراقى و عشقه لكتابة و تدوين التاريخ.

فأنشأ العديد من المعابد لمختلف الأغراض.

تتسم المعابد بالفن الرائع الذي يبهر كل السائحين القادمين إلى مصر، وسجل عليها القدماء أغلب التواريخ فالمصرى القديم كان يعشق تسجيل التواريخ على المقابر والمعابد.

ولم تكن كل المعابد المصرية تقام لغرض العبادة، فقد كانت المعابد المصرية القديمة مقسمة إلى قسمين رئيسين هما:

أولا المعابد الجنائزية:
المعابد الجنائزية كانت تبنى لغرض آخر غير العبادة و كان هذا النوع من المعابد خاص بالكهنة يقام لأداء طقوس الجنازة على الملك أو الفرعون و لتقام بها الشعائر الدينية والأناشيد الدينية والصلوات، ويكتب على هذا النوع من المعابد تواريخ أسرة الفرعون و أصله و نشأته ولا يهتم بإنجازاته.

تاريخ إنشاءهافي البداية، بنيت المعابد الجنائزية حول الأهرامات في عصر الدولة القديمة و الوسطى، و لكن في عصر الدولة الحديثة بدأ الفراعنة بناء مقابرهم في وادى الملوك لذا بنوا معابدهم الجنائزية بشكل منفصل. 
لقد باعد ملوك الدولة الحديثة بين هذه المعابد وبين مقابرهم لعدة أسباب واقعية و دينية، و ذلك لأن الأجداد كانوا يهتمون بحفظ الجسد، وعلى هذا فقد حنطوه ثم وضعوه في توابيت مختلفة وضعوها بدورها في مكان حصين، كان أحد أشكاله الهرم، وهذا بالنسبة للملوك. كان الهرم له ملحقات ظاهرة من المعابد الجنائزية، لكن ملوك الدولة الحديثة رأوا أن هذا الشكل وحده دليل على وجود مقبرة تلفت أنظار اللص .

أهم المعابد الجنائزية:
1- معبد حتشبسوت بالدير البحرى:

2- معبد الرامسيوم الذي بناه رمسيس الثاني:

3- معبد منتوحتب الثاني الذي بجوار معبد حتشبسوت بالدير البحرى:



ثانيا المعابد الطقسية:معابد تبني بامر من الملك لتكرس لعبادة للمعبود المخصص لعبادته. 

ومن أنواعها معابد العقيدة الشمسية أو العقيدة الأوسيريه. 
وتختلف المعابد في التخطيط (المعابد الشمسية المخصص لعبادة الالة رع أو اتون أو غيرها من المعبودات الشمسية عن المعابد المخصصة للمعبودات الاخري)لما يتناسب مع العقيدة.

يقام في المعبد الطقسي الطقوس اليومية للمعبود والذي يقوم بها هو الكاهن العظيم نيابة عن الملك. 
وكان يشترك عدد كبير من الناس في بناء معابد الألهة وكان عادة يكرم المهندس المشرف على بناء هذا النوع من المعابد، وكانت تكتب على هذا النوع من المعابد تواريخ الملك منذ توليه العرش حتى مماته وتعرض انجازاته وزواجه...الخ. 

من أهم معابد الألهة:
1- معابد الكرنك (يحتاج إلى سرد مطول فى المقال القادم)

2- معبد الأقصر بدأ الملك أمنحوتب الثالث في تشييد ذلك المعبد على الضفة الشرقية للنيل بمدينة طيبة ( الأقصر حالياً ) , ثم أكمله الملك رمسيس الثاني و كان مخصصاً لعبادة الإله آمون .

3- معبد ادفو لعبادة الأله حورس(معبد بطلمي)

4- معبد أبو سمبل الذي بناه رمسيس الثاني.(مع انه معبد الآلهة الوحيد الذي يقع غرب النيل)_وهذا بسبب تغير مسار النيل.

5- معبد هيبس والذي له اصول قديمه ترجع الي عصر الدولة الوسطي في (2100 ق.م)

6- هناك معابد جنائزية كانت تبني بجوار الأهرامات حيث تتكون المجموعة الجنائزية الهرمية الكاملة من معبد وادي (يقوم الكاهن فية بشعيرة فتح الفم وتكفين وتحنيط الجثة وقول الترانيم والشعائر الخاصة بالمتوفي) ثم طريق صاعد (يصل بين المعبد الوادي والمعبد الجنائزي وكانت تسير فية الجنازة الملكية والكهنة وهم يرددون الشعائر والترانيم ويطلقون البخور) ثم المعبد الجنائزي الذي يصل بغرفة الدفن بالمقبرة الهرمية)ثم المقبرة الملكية الهرمية.

Nefertari
Abu Simbel Small temple Nefertari

المصادر
الويكيبيديا


نقلتها لكم 
منال رأفت

Monday, July 10, 2017

Learn more about the history of egypt


 A small painted core glass unguent container in the form of a tilapia fish which was a symbol of rebirth, Blue glass was modelled around the central core of probably mainly organic materials and the garland decoration was created by applying softened rods of white and yellow glass. Egypt. Ancient Egyptian. 18th dynasty c 1352 1336 BC. Tell el Amarna.


No automatic alt text available.
core glass unguent container


******************************************************************


 Chalice shaped lamp from the tomb of Tutankhamun, The cup is in the shape of an open lotus flower flanked by two carvings of the god Heh kneeling on papyrus plants. The cup was intented to be filled with oil and when the whick was lit then the scene of Tutankhamun and Ankhesenamun was visible. Back view. Egypt. Ancient Egyptian. New Kingdom, 18th dynasty, 1333 1323 BC. Material/ Size:Calcite, H=51.4 cm. Thebes, Valley of the Kings, Tomb TV62.

Image may contain: people sitting
Chalice shaped lamp from the tomb of Tutankhamun


******************************************************************


 Relief from the White Chapel of Sesostris I, The chapel was built to celebrate the sed festival, the festival connected with the royal jubilee during which rituals of renewal and regeneration took place. The Kings head. Egypt. Ancient Egyptian. Middle Kingdom 12th Dynasty

No automatic alt text available.
Relief from the White Chapel of Sesostris I


copied from 

Thank you
Manal Raafat

Sunday, July 9, 2017

A visit to Aswan Egypt ❤


Have you ever been in Aswan before?

Aswan is a city in the south of Egypt.
Aswan is a busy market and tourist center located just north of the Aswan Dams on the east bank of the Nile at the first cataract. The modern city has expanded and includes the formerly separate community on the island of Elephantine.


Here are some pictures from some places you can visit in Aswan.


Archangel Michael's Coptic Orthodox Cathedral, Aswan (Egypt), consecrated in 2006


**********************************************

Image may contain: one or more people, sky and outdoor
Nefertari's Temple at Abu Simbel,Aswan Egypt 

**********************************************

Image may contain: one or more people, outdoor and water
Hot air balloon #Luxor #Egypt 

**********************************************

El-Tabia-Mosque in Assuan
**********************************************

Ramsis II Temple, Abu Simbel, Aswan 

**********************************************

Aswan Spices Market 

**********************************************

Great view of the Blue Nile in the city of Aswan in Egypt 

**********************************************


THANKS
MR
Manal Raafat